احيت ​بلدية فرن الشباك​ مهرجانها البيئي السنوي تحت شعار "بلدتي فرحي"، في السوق التجاري الرئيسي ضمن شارع خال من السيارات، تخلله نشاطات بيئية ومعارض تراثية وحرفية وزراعية وفنية، ومجموعة من الالعاب للصغار بمشاركة جمعيات بيئية وصحية وثقافية ورياضية.
وتخلل هذا المهرجان البيئي سهرة فنية شارك فيها عدد من الفنانين والعازفين والممثلين الذين قدموا عروضات مسرحية وفنية وبرامج استعراضية، نالت اعجاب الجميع.
وكانت كلمة لرئيس بلدية فرن الشباك رحب فيها بالحضور، وشكر "كل من ساهم في انجاح هذا المهرجان،الذي بات تقليدا سنويا ينتظره اهالي المنطقة والجوار".