اعتبر مسؤول منطقة البقاع في "حزب الله" ​محمد ياغي​ ان "اغتيال عميد الاسرى ​سمير القنطار​ لن يمر من دون حساب، والمقاومة عندما تقول الحساب آت، فهي تقرن القول بالفعل وسيرى العدو كيف سيكون الرد على هذا الاغتيال الجبان".
وفي كلمة له، خلال حفل تخريج 294 متدربا ومتدربة في مهن وحرف مختلفة، في مركز الاتحاد في ​بعلبك​ نظمه اتحاد بلديات بعلبك، بالتعاون مع جهاد البناء، لفت ياغي الى ان "الايام المقبلة ستشهد على ما نقول، والله على ذلك شهيد وهيهات طالما في هذه الأمة رجال صدقوا ورجال مقاومون غايتهم حماية الاسلام والشريعة والرسالات".
وأشار الى ان "العدو الذي يستهدف كوادرنا يظن ان في استطاعته ان ينال من صمودنا ووجودنا ومقاومتنا، لكن "هيهات منا الذلة" ولن نضعف او نستكين والمقاومة التي قدمت أغلى الاثمان والشباب وأغلى الشهداء لن ينال منها العدو الصهيوني وستبقى الرائدة والمدافعة عن هذه الأمة وفي وجه من أتوا لدمار هذه الأمة وتمزيقها".