استقبلت "جبهة العمل الإسلامي في لبنان" بمقرها الرئيسي في بيروت رئيس "الجمعية العربية لمكافحة المخدرات" الدكتور يوسف قريشي يرافقه المنسق العام للجمعية خالد عسكر، وكان في استقبالهم أمين سر الجبهة وعضو مجلس قيادتها الشيخ شريف توتيو بحضور المسؤول الاداري في مكتب الجبهة فؤاد شرف، وقد جرى الحديث مطولاً حول قضية آفة المخدرات وسُبل معالجتها.

وأكد الشيخ توتيو للوفد "أهمية عمل ودور الجمعية وكذلك أهمية ودور التوعية المناط بنا جمعياً لمحاربة ومعالجة تلك الآفة المعطلة التي تفتك يومياً بالعديد من شبابنا وفتياتنا بعلم ووعي أو دون علم من خلال الايقاع بهم بشكل أو بآخر"، معتبراً أن "عملية التوعية والمعالجة ينبغي أن تسير في آن معاً، وأن مواجهة ومحاربة آفة المخدرات الخطيرة وبيعها وتعاطيها هو جزء من عمل المقاومة وذلك لصون وحماية مجتمعنا الداخلي"، لافتاً إلى أنّ "هذه المهمة ليست صعبة على ذوي النخوة وأصحاب الضمير الانساني الذين تطوّعوا لخدمة المجتمع وسعياً وراء الاصلاح والتوجيه والتربية والتوعية وإغلاقاً لأبواب ومنافذ الفساد والمفسدين".