شوهد النجم الأميركي روبيرت دينيرو يصرخ خارج محكمة في ​نيويورك​، بينما كان يتحدث لسائقه الخاص الذي تأخر بالوصول إلى المكان.
وكان روبيرت دينيرو يبحث جاهدا عن سائقه في الشارع، بعدما أمضى الصباح كاملا في المحكمة، في حين كان يتحدث بصوت عال مع السائق عبر ​الهاتف المحمول​، قائلا: "أنت لست أمام المحكمة! أنت لست في المكان الذي تركتنا فيه".

وكان دينيرو يغطي وجهه بصحف إخبارية تلافياً لكاميرات المصورين الذين سرعان ما تجمعوا في المكان، بينما حاولت محاميته إرجاعه إلى داخل المحكمة. وفي نهاية المطاف، تمكن النجم من العثور على السائق والصعود إلى سيارته، بعد تعرضه لهذا الموقف المحرج.