أفادت وكالة "​سبوتنيك​" الروسية أن "انفجارا ضرب مقرا للمخابرات الفرنسية على الأطراف الشمالية لمدينة ​الرقة​ مساء أمس لم تعرف حصيلته حتى الساعة".
وأشارت الوكالة الى أن "الانفجار الذي حصل قرب الساعة السابعة مساء أمس، استهدف مقرا للمخابرات الفرنسية التي تستولي على أحد مباني "معمل سكر الرقة" سابقا وتتخذه منطلقا لعملياتها في المنطقة الغربية لشرق ​الفرات​".
وأوضحت أن "أحدا لم يتمكن من الوصول إلى محيط المنطقة أو الحصول على معلومات عن حصيلة الانفجار الذي تردد صداه في جميع أرجاء المدينة"، مشيرة إلى أن "آليات الإطفاء وسيارت الإسعاف هرعت إلى موقع الانفجار على الفور، في حين ضربت قوات "التحالف الأميركي" طوقا أمنيا حول المنطقة ومنعت أحد من التصوير أو الاقتراب".
وأكد الوكالة أن "متابعة حركة سيارات الإسعاف على تقاطعات المدينة وشوارعها، تشير إلى وقوع العديد من القتلى والجرحى في صفوف المخابرات الفرنسية جراء الانفجار الذي نجم عن ​دراجة نارية​ مفخخة".