ألغى رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيسكي، زيارته الى ​اسرائيل​ ، وذلك لمشاركته في قمة "فيسغراد" التي من المقرر أن تعقد في ​إسرائيل​ يوم الثلاثاء القادم 18 شباط الحالي.
وجاء الغاء الزيارة على خلفية الأزمة التي أثارتها تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي ​بنيامين نتانياهو​، الخميس الماضي، والتي اعتبر فيها أن "البولنديين تعاونوا مع النازيين".
وأفادت ​وسائل الاعلام​ البولندية بأن وزير الخارجية سينوب عن رئيس الوزراء في المؤتمر، والذي يفترض أن يشارك فيه أيضا كل من ​هنغاريا​ و​التشيك​ و​سلوفاكيا​.
وكان الرئيس البولندي ​أندريه دودا​ قد دعا إلى إلغاء القمة، مبديا استعداده لعقدها في ​وارسو​.