واصل ​الوفد النيابي​ المشارك في مؤتمر اتحاد البرلمانات الاسلامية في ​الرباط​ والذي يضم النائبين ​قاسم هاشم​ وايهاب حمادة، عقد لقاءات مع الوفود البرلمانية المشاركة، وزار الوفد رئيس ​مجلس النواب​ المغربي ​الحبيب المالكي​، كما التقى عددا من الوفود وبخاصة الاردني والكويتي والعراقي والجزائري، واكد الوفد خلال لقاءاته، "اهمية التعاون بين البرلمانات على كل المستويات لترجمة قرارات وتوجيهات المؤتمرات، خدمة للعمل البرلماني المشترك، وما لذلك من آثار ايجابية على علاقات اوطاننا وكياناتنا وشعوبنا."
وقد أكّد بدوره، رئيس ​المجلس النيابي​ المغربي الحبيب المالكي، العلاقات الطيبة مع ​لبنان​ والمجلس النيابي حيث "تجمع بلدينا علاقات قوية وثيقة نتمنى تطويرها نحو الافضل على كل المستويات السياسية والاجتماعية والاقتصادية، وهذا ما تؤكده المحطات التاريخية لهذه العلاقة" وحمّل الوفد تحياته لرئيس المجلس النيابي ​نبيه بري​ والمجلس و​الشعب اللبناني​.