دان رئيس الجمهورية العماد ​ميشال عون​ بشدة التفجيرات ​الارهاب​ية التي استهدفت عدداً من الكنائس و​الفنادق​ والاماكن العامة في ​سيريلانكا​ فجر اليوم.
وابرق الرئيس عون الى رئيس جمهورية سيريلانكا مايثريبا لاسيريسينا مندداً بالاعمال الارهابية ومعزياً بالضحايا الذين سقطوا، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى.
وجاء في البرقية:" إنّي في هذه اللحظات الصعبة التي يمر بها بلدكم الصديق اؤكد لكم تضامن لبنان رئيسًا وشعبًا معكم ومع الشعب السيريلانكي الصديق سائلاً الله في يوم قيامته ان يجنّب سيريلانكا مثل هذه الاعمال المدانة التي استهدفت آمنين في اماكن عبادة ومؤسسات فندقية وأهلية. واضاف:" لقد باتت الحاجة ملحّة لجهد دولي موحد لمواجهة الارهاب واستئصاله".