أكد وزير ​الخارجية الروسية​، ​سيرغي لافروف​، استعداد ​موسكو​ لتقديم دعمها لعقد معاهدة بين ​إيران​ وبلدان ​الخليج العربي​ حول عدم استخدام القوة
لافروف بعد محادثات مع نظيره الياباني، تارو كونو، في ​طوكيو​، أكد للصحافيين أن مبادرة ​طهران​ لعقد معاهدة "مع بلدان الخليج العربي" بشأن عدم استخدام القوة ضد بعضها البعض تعد خطوة في هذا الاتجاه. وأعرف أن عددا من الدول الأعضاء في مجلس التعاون ل​دول الخليج​ العربي جاهزة لبحث هذه المبادرة. وسنكون جاهزين للمساعدة في هذه العملية.
وذكر بهذا الصدد أن نظام ​الأمن​ الأوروبي تم تشكيله على أساس معاهدة ​هلسنكي​ وعمل منظمة الأمن والتعاون في ​أوروبا​.
مؤكدا ان لا توجد هناك أحوال متطابقة مئة بالمئة، لكنه من الممكن استخدام الخبرة الأوروبية بشكل كبير في الخليج العربي. وفي هذه الحالة سيكون بإمكان إيران ومجلس التعاون لدول الخليج العربي أن تتوصل إلى اتفاق حول شفافية الأعمال العسكرية ودعوة بعضها البعض للمشاركة في المناورات العسكرية وتنفيذ إجراءات الثقة الأخرى.