أشاد وزير الدفاع الأميركي بالوكالة ​باتريك شاناهان​ بـ"الشجاعة الرائعة لطاقم المدمرة الأميركية يو إس إس بينبريدج، في إنقاذ البحارة التجاريين من ​سفينة​ بنميه مشتعلة بالنار بعد الهجوم في خليج عمان"، مؤكدا أن "جنودنا وضعوا أنفسهم بخطر لحماية المعايير والحريات الدولية".

وأوضح شاناهان في تصريح له على احد ​مواقع التواصل الإجتماعي​ أنه "تشكل هجمات ​إيران​ المستمرة وغير المبررة فى المنطقة تهديدا للأمن والسلام الدوليين وهجوما على حرية الملاحة فى البحار المفتوحة، في حين أننا لا نسعى إلى الصراع".
وأكد أن "​وزارة الدفاع​ ستدافع عن قواتنا ومصالحنا في جميع أنحاء ​العالم​، سنحمي التجارة العالمية وندافع عن حرية الملاحة، وكما قال وزير الخارجية ​مايك بومبيو​، فإن تركيز ​الحكومة الأميركية​ هو على الدبلوماسية لدفع اتفاق شامل يعزز السلام و​الأمن​".