تسلمت وزارة الإدارة المحلية و​البيئة​ السورية، مئة باص نقل داخلي هدية مقدمة من ​الصين​ وذلك تنفيذا للاتفاق بين بكين ودمشق، ووقع مذكرة الاستلام والتسليم وزير الإدارة المحلية والبيئة ​حسين مخلوف​ والسفير الصيني بدمشق فيونغ بياو.
وتتضمن شحنة الباصات صناديق تحتوي إكسسوارات ومعدات وتجهيزات لوازم الباصات بالإضافة إلى خمسة فنيين صينيين لتدريب الفنيين السوريين على استخدام الباصات وإجراء الصيانة مستقبلا وسيتم توزيع الباصات على كافة المحافظات السورية.
وشكر مخلوف الجانب الصيني لوقوفهم إلى جانب سورية ضد ​الإرهاب​ ودعمهم المستمر لها مؤكدا عمق العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.
بدوره، أكد السفير الصيني بدمشق استمرار الوقوف إلى جانب سورية وصمودها وتأمين المزيد من المساعدات الإنسانية والاحتياجات اللازمة لها بالإضافة للتعزيز التعاون خلال مرحلة إعادة الإعمار في سورية مؤكدا ان بلاده ستواصل دعم سورية في مرحلة إعادة الاعمار.