أعلنت لجنة الشؤون العامة الأميركية-ال​إسرائيل​ية "​ايباك​" معارضتها لقرار رئيس الوزراء الإسرائيلي ​بنيامين نتانياهو​ منع نائبتين أميركيتين من زيارة إسرائيل.
وكتبت اللجنة عبر مواقع التواصل الاجتماعي ان "نختلف مع النائبتين (رشيدة) طليب و(إلهان) عمر في تأييدهما لحركات مناهضة لإسرائيل و​حركة المقاطعة​ المناهضة للسلام، كما نختلف مع تأييد طليب حل (إقامة) الدولة الواحدة". لكن اللجنة وهي مجموعة ضغط أميركية مؤيدة لإسرائيل أضافت "نحن نعتقد كذلك أن من حق أي عضو في ​الكونغرس الأميركي​ أن يزور حليفتنا الديموقراطية إسرائيل".
وتؤيد النائبتان الأميركيتان مقاطعة إسرائيل وحركة "بي دي اس" الداعية إلى مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض عقوبات عليها. وقد أعلنت إسرائيل أنها ستمنع زيارة النائبتين المقررة نهاية الأسبوع بعيد دعوة الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ إلى منعهما من الدخول.