اشار رئيس الحكومة ​سعد الحريري​ في كلمة له خلال مؤتمر "الاقتصاد الرقمي" الى "اننا نريد أن نصل الى وقت يشعر فيه المواطن بالمتعة والسهولة عندما يقوم بمعاملته"، لافتا الى انه "من الضروري أن يكون هناك تعاون بين الادارات لتحقيق الانجازات ومن لا يريد التعاون سنلاحقه"، معتبرا ان "أهم ثرواتنا الطبيعية هي المواطن ال​لبنان​ي".

وشدد الحريري على ان "هناك فريق قوي يعمل على تحويل اقتصاد البلد الى ​الإقتصاد​ الرقمي"، مؤكدا ان "​القطاع الخاص​ هو جزء من التحول الرقمي ونعمل مع ​البنك الدولي​ للخروج باستراتيجية وخلال الأزمة الاقتصادية الكلّ حريص على تحسين أدائه".

وردا على سؤال أوضح الحريري أن "الإستثمار في ​أوجيرو​ مربح لأنه سيعود بأرباح ويولّد فرص عمل"، معتبرا ان "تركيزنا هو على الوصول إلى مرحلة ألا ننفق أكثر مما هي إيراداتنا وأن نركّز في ​قطاع الاتصالات​ على الاستثمارات".
وأكد الحريري أن "علينا تغيير طريقة العمل في لبنان واذا عملنا بكدّ على ​الموازنة​ والقوانين وكل المراسيم التطبيقية فأعتقد أنه مع نهاية السنة المقبلة سنكون قد عدنا الى المسار الطبيعي"، معتبرا ان "لدينا فرصة ذهبية وسيدر سينطلق بعد ذهابي الى ​باريس​ وبعد انهاء الامور مع الرئيس الفرنسي ​ايمانويل ماكرون​ ومن ثم يمكننا الاستفادة من ​القروض​".

ولفت الحريري الى ان "وكالات التصنيف بدأت تنظر إلينا على أننا نعمل بجدية في الاصلاحات التي نقوم بها"، مشيرا الى ان "كل الدول التي عانت من أزمة عملت على تحسين ​البنى التحتية​ لديها". وراى ان "علينا تغيير العقلية التي نعمل بها في لبنان، فنحن لدينا أهم الأفكار والعقول لكننا نغرق أنفسنا بالصراع على كيفية تنفيذها".