استقبل الأمين العام لـ"التنظيم الشعبي الناصري" النائب ​أسامة سعد​، وفدا من تجمع شباب المساجد في ​مدينة صيدا​.
وبحسب بيان تم خلال اللقاء تناول الأوضاع العامة في لبنان عموما، وفي مدينة صيدا بشكل خاص، ولا سيما لجهة الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والمالية المأساوية، التي قادت لبنان إليها سلطة المحاصصة الطائفية والفساد.
كما جرى "التأكيد على دعم الانتفاضة الشعبية والشبابية، وعلى تأييد ما تطرحه من ضرورة التغيير السياسي واتباع نهج جديد للتصدي للانهيار الحاصل على كل المستويات، وذلك بهدف إنقاذ لبنان من المخاطر وخلاص اللبنانيين من المعاناة".