أعرب وزير ​الهجرة​ ​اليونان​ي جيورجوس كوموتساكوس عن "قلق ​أثينا​ إزاء تهديدات الرئيس التركي ​رجب طيب أردوغان​ ومسؤولين أتراك بـ"فتح الأبواب إلى ​أوروبا​" أمام ​المهاجرين​ ما لم يقدم الاتحاد مزيدا من الدعم ل​أنقرة​".

وحذر كوموتساكوس من أن "التصريحات التركية المتكررة بهذا الشأن تدفع مزيدا من المهاجرين إلى التحرك نحو "أبواب أوروبا" في انتظار فتحها"، موضحا أن "أعداد المهاجرين الذين يصلون إلى سواحل اليونان ارتفعت منذ مايو الماضي ب 240 بالمئة".
وأكد أن "اليونان ترغب في أن "ينظر ​الاتحاد الأوروبي​ إيجابا" في طلب ​تركيا​ تقديم دعم مالي إضافي علاوة على 6.6 مليار ​دولار​ متفق عليها عام 2016"، لافتاً الى أن "لجوء تركيا إلى "التهديدات والابتزاز" في هذه المسألة "لا يهيئ الأجواء السياسية الضرورية لأن يقرر الأوروبيون تقديم الأموال".
وشدد على أنه "لا يمكن لأوروبا التصرف وهي معرضة للتهديدات والابتزاز، ومثلما يجب على الأوروبيين إدراك الوضع الذي يواجهه الأتراك، يجب على أنقرة بدورها إدراك أن هذا ليس سبيلا للتعامل مع أوروبا".