أعلنت المديرية العامة ل​قوى الأمن الداخلي​ ـ شعبة العلاقات العامة أنه "بتاريخ 2-9-2020، أقدم عدد من الأشخاص على ​إطلاق النار​ باتجاه منزل أحد المواطنين من آل (خ) في محلة الشلفة – ​أبي سمراء​، ما أدى إلى إصابة ابنته البالغة من العمر /13/ عاماً، وما لبثت أن فارقت ​الحياة​، وعلى أثر ذلك، باشرت ​شعبة المعلومات​ في قوى الأمن الداخلي إجراءاتها الميدانية والاستعلامية لكشف الفاعلين، وتحديد مكانهم، وتوقيفهم، عِلماً أنهم تواروا عن الأنظار بعد تنفيذهم الجريمة".

ولفتت إلى أنه "بنتيجة الاستقصاءات والتحريات المكثّفة، تمكّنت الشعبة من تحديد هويات المشتبه بهم، ومكان اختبائهم في منزلٍ ببلدة دِدّه - ​الكورة​، وهم:

ن. خ. (مواليد عام 1993، لبناني)
أ. خ. (مواليد عام 1994، لبناني)
و. خ. (مواليد عام 1997، لبناني)
ر. خ. (مواليد عام 2003، لبناني)

وبتاريخ 23-9-2020، وبعد عملية رصد ومراقبة دقيقة، داهمت قوّة خاصة من الشعبة المنزل المذكور، وتمكّنت من توقيف جميع المتورطين، وضُبِط في المنزل مسدّسان حربيان وبندقية "بومب أكشن" مع الذخائر، وبالتحقيق معهم، اعترفوا بما نُسِب إليهم، وأودعوا مع المضبوطات المرجع المختص، بناءً على إشارة ​القضاء​ بحسب بيان عن ​قوى الامن الداخلي​".