اعتبر رئيس حزب "القوات اللبنانية" ​سمير جعجع​ أن "الاحتياط الإلزامي الذي هو مدار بحث في الوقت الحاضر ليس ملكا ل​مصرف لبنان​، إنه ما تبقى من ودائع الناس، ولذلك، من غير المقبول ولا المعقول ولا المنطقي ان يمس به تحت أي حجة من الحجج".

ولفت جعجع في بيان، الى انه "في هذا الإطار سيحضر تكتل "​الجمهورية القوية​" اقتراح قانون معجلا مكررا للمحافظة على الاحتياط الإلزامي. وأما الدعم الذي يتحجج به البعض فلقد هدر في الأشهر الأخيرة مئات ملايين إذا لم نقل مليارات الدولارات هباء، وذلك بدعم مواد هربت الى ​سوريا​ او استفاد منها بعض كبار التجار والمستوردين او استفاد منها من هو ليس بحاجة لدعم".
أضاف: "المطلوب فورا من ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ استصدار بطاقات تموينية عاجلة بالتعاون مع ​البنك الدولي​ والصندوق الدولي للعائلات الأكثر فقرا، مما يقلص جدا جدا الأموال التي تهدر في الوقت الحاضر على ما يسمى بالدعم".
واشار الى "إن الكثير الكثير من المنظمات الدولية مستعدة للمساعدة في هذا المجال الإنساني، ولكن من جديد على حكومة تصريف الأعمال أن تقوم بالتواصل مع هذه المؤسسات الدولية والطلب منها التحرك على هذا الصعيد وفقا لشروط هذه المؤسسات".