قبل الدخول في مضامين هذا الوثائقي يجب الإشارة أنَّ النُسخة الإيطالية الأصلية هي من إعداد وتقديم الصحافي الإيطالي ألساندرو إيوفينو، أما الترَجمة والصوت المُرافق للنُسخة العربية هما للإعلامي اللبناني جورج ط. راشد.

يقول أبراهام لنكولن رئيس ​الولايات المتحدة الأميركية​ في هذا الوثائقي إنَّ أعظم هدية تمّ منحها للبشرية هي ​الكتاب المقدس​.
في هذه الرحلة إلى قلب واشنطن في مُتحف الكتاب المقدس، سوف نَتعلّم ما هو الكتابُ المقدس ليس فقط من وجهة نظرٍ تاريخية ولكن أيضًا تأثيرُه في تاريخ البشريّة و​الأخبار​ التي يتم سَردُها في الكتاب المقدس.


نتأمل في هذا الوثائقي بما يُسمَّى غُرفة التنوير التي تجمع كلَّ نُسخِ ​الكتب​ المقدسة الموجودة لغاية اليوم، ويُقال إنَّه الكتاب الأكثر شهرةً وترجمةً في ​العالم​، ولكن لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به. وتلاحظون أيضاً مجموعة هائلة من الكُتب الصُفْر لأنها تمثِّل جميعَ لُغات العالم التي لا يزال يَتعيَّن ترجمة الكتاب المقدس إليها. على سبيل المثال، هناك كتاب بلغة “دانو” ويمكنكم الملاحظة عند فتحِهِ أنه فارغٌ ويَرْمُز إلى الحقيقة بأنَّ الكتاب المقدس لم يُترجم بعد إلى تلك ​اللغة​. يوجد حاليًا 82 ترجمة كاملة للكتاب المقدس و1544 ترجمة للعهد الجديد.
مخطوطاتُ البحرِ الميِّت هي شهادةٌ عظيمة من وُجهة نظر دينية وتاريخية، وجميعُها مؤرخة ما بين 150 قبل ​الميلاد​ و70 بعد الميلاد وكتبت بالعبرية الآرامية واليونانية.
هناك جزءٌ من مُتحف الكتاب المقدس مخصَّصٌ لعامل الطباعة الأول يوهانس جوتنبرج الألماني الذي نَدينُ له ببداية تِقَنية الطباعة الحديثة في ​أوروبا​، بين عامي 1450 و1452 وبالتعاون مع عشرين شخصاً قام بطباعة الكتاب المقدس لأول مرة ويتألَّف من مجلّدين يبلغُ كلٌّ منهما حوالي 300 ورقة وتمَّت طباعته في 180 نسخة.
إلى الأمير الأعلى والأقوى جيمس كانت هذه التقدمة التي تم توجيهُها إلى ملك ​انكلترا​ في عام 1611 عندما تم نشر النسخة الإنكليزية الأولى من الكتاب المقدس. لا تزال هذه النَسخةُ الإنكليزية هي الأهمَّ ليس فقط في العالمِ الأنغليكاني ولكن أيضًا في العالم الأميركي. عملٌ هائلٌ هنا في متحف الكتاب المقدس حيث من خلالِه يُمكننا الإعجابُ بالطبعة الأولى من هذا العمل الضخم، نَعْني بذلك نسخة الملك جيمس للكتاب المقدس.
إنَّ المجتمعات الإنجيلية البريطانية والأجنبية وكذلك جماعةُ الكتاب المقدس الأميركي على سبيل المثال لا الحصر كانت من بين تلك التي اهتمَّت خلال القرون القليلة الماضية بنشرِ الكتاب المقدس في جميع أنحاء العالم ولكن اليوم هناك العديد من الشركات التي لا تتعامل فقط مع الترجمة والنشر ولكن مع طباعة نصوص الكتاب.


من الداخل المتحفُ مُقسَّمٌ إلى أقسام تتناول بشكلٍ أساسي ثلاثة محاور: تأثيرُ الكتاب المقدَّس على تاريخ ​اليهود​ وأخبارُهم وحياةُ يسوع الناصري.
ربما يكون هذا هو الجزءَ الأكثرَ إيحاءً من هذا المتحف المُذهل، رحلةٌ عبر إعادة إنتاج وتصوير مشهدية عن تلك السياقات التاريخية والثقافية التي وُلد وترَعْرع فيها ​يسوع المسيح​. لدينا مشهديّةٌ تمثيلية من الأشخاص والشخصيات في ذلك الزمان. على سبيل المثال، لدينا هنا "ريبيكا" التي، كما ترون، تعملُ في صناعة صوف الأغنام الذي كان من الواضح أنَّه أحد الأنشطة الرئيسية ​للنساء​ في ذلك الوقت، بالإضافة إلى إنتاجِ وتصنيعِ ​النبيذ​. بالمقابل يوجد هنا على سبيل المثال لوحة مشهدية ليس فقط لأشجار الزيتون التي كما تعلمون من القصص التوراتيّة كانت موجودة في مشهد طبيعي نموذجي واضح لتلك الأراضي في الناصرة، إنّما لدينا أمثلةٌ نموذجيّة لما كان يُمكن أن تكون ​الحياة​ اليومية، هنا لرجلينِ يعتزمان قراءةَ الكُتب المقدسة على ورق البُردي، في هذه الحالة هما رجلان من الواضح أنهما يحملان اسمان عبرانيان هما "إيليا" و"إرميا".
نَجِدُ أنفُسَنا في بيئةٍ تُجسِّد منزلاً في ذلك الزمان حيث من المفترض أن يكون المسيح دخله وأكلَ من طعام ذلك الزمن. نحن مع “ريبيكا" شالوم. تُمثِّل ريبيكا نوعًا ما ​المرأة​ اليهودية النموذجية. نحن مُهتمُّون بإظهار ِكيف تمَّ إعدادُ نظامٍ غذائي في ذلك الوقت من المؤكَّد أن يسوع تذوَّقه. على سبيل المثال لدينا سلطة خضروات، الرُمان، النبيذ الذي لا مفرَّ منهُ، العِنبُ والزيتون. هنا لدينا ​الخبز​ التقليدي كما كان يُعمَل به في ذلك الوقت، كذلك التَمْرُ ولكن هناك أيضًا وجودٌ غنيٌّ للخضار، والزيت الذي لا مفرَّ منه وبالتأكيد البيض. كان هذا المتحفُ تجسيدًا صادقًا لما كان يمكن أن يكون منزلًا نموذجيًا في ذلك الوقت.


نحن نَدْخُلُ إلى مكانٍ يُعدُّ نسخةً طَبْق الأصل من كنيسٍ يهوديٍّ حيث كان يُمكن للمرءِ الوصولُ إليه صباح يوم السبت أكانوا رجالاً أم نساءً وكانوا يجلسون على الجانبين. كما تَرون كيف يتكوّن هذا الكَنيسُ، وتخيَّلوا كيف كان كلٌّ بدوره يأتي من الوراء. وهنا معنا "إرميا" الذي سيقرأ لنا الآن نصاً من التوراة وليس فقط القراءة بل التعليق على مُحتوى النص.
لقد قدَّم لنا هذا المتحف أهميّة الكتاب المقدس ليس فقط من باب النص الديني والروحي إنما تأثيراتُه الواضحة على ​العلوم​ والعدالة والصحّة والطباعة والتعليم والموسيقى واللغات. كان هناك الكثيرُ من كُتَّاب التاريخ الذين نقلوا نصوصًا من الكتاب المقدّس من بين هؤلاء ومن أهمِّهم ويليام شكسبير. ومن ناحية أخرى يُعرَض الكتاب المقدس الخاص بإلفيس برسلي المُدوَّنُ عليه بعض خواطِره.
نتذكر أيضًا أنَّ الكتابَ المقدس لم يحتلّ فقط الصفحات الأولى من الصحف والمجلات الأسبوعية، ولكن أيضًا من خلال العديد من الرياضيين أو الرجال العظماء الذين ومن خلال كتابة بعض الآيات المقدّسة على مُقْتنياتهم أرادوا التأكيد على أهمية الكتاب المقدس في حياتهم. في هذا المعرض ستَجدُ العديدَ من هذه الصور.
ما هي الأهداف المستقبلية للمشاريع القادمة التي تشمل متحف الكتاب المقدس؟.
نرى أمامنا كميةً غير محدودة من الفرص. على سبيل المثال، نحن نكتشفُ أشياءَ جديدةً حول القطع الأثرية لدينا، أو نناقش تقاليد إيماننا، ومن ثم لدينا الآلاف من مخطوطات التوراة في مجموعتنا، سوف نبدأُ هذا العام بالتعاونِ مع علماء سوف يُجرون أبحاثًا حول هذه المخطوطات: من أين أتت، ما المقصود منها، كيف تمَّ إنشاؤها، ما هو التقليدُ الذي أتتْ منه. لدينا مخطوطاتٌ من القرن الحادي عشر، مجموعةٌ رائعةٌ من القطع الأثرية. وفي الوقت عَيْنِهِ، نحن مسرورونَ لهذا الاهتمامِ الدولي الكبير بَمتْحَفنا وهناك الكُثُر يشعرون بذلك ويريدونَه في بلادهم. في الواقع نحن نبحثُ عن مواقع مختلفة في العالم.
أعتقد أن الجميع يتذكر ليلة البِلَوْرات في عام 1938 في ​ألمانيا​ ​النازية​ حيث تم تدميرُ 1400 معبد يهودي وإضرامُ النار فيها وأكثر من ذلك بقليل. لكن مع ذلك الدمار، وفي تلك الليلة من النار والاضطهاد، تمَّ أيضًا إحراقُ الكثير من نُسَخ العهد القديم وهذه نقطةٌ نريد أن نتذكر فيها أنَّ هذا الكتاب كان الأكثرَ إنتشارًا ولكنَّه أيضًا الأكثرَ اضطهادًا في العالم.


ومع ذلك، على الرغم من كَونِه كتابًا مُخْفىً على مرِّ القرون، إلا أنَّه كان أيضًا أداة أعطت الأمل والفداء. نحن في مكان رمزي للغاية يمكنك أن ترى الوجوهَ في زنزانة من فوق، أسماء الأشخاص الذين تم سَجْنُهم بعد جريمة خطيرة للغاية ولكنهم من خلال قراءة هذا النص حصلوا على فرصَةٍ للخلاص غير البشري بل الروحي، لذا فقد نجح هذا النص في حياة الناس وكان بالنسبة إلى البعض سببًا للاضطهاد والموت، ولكنه كان أيضًا بالنسبة إلى العديدِ من الآخرين فرصةً لإعادة الميلاد والفداء.
نحن في الجزء الأخير من هذا المتحف حيث يمكننا أن نفكِّر بدقةٍ في هذا المعنى الذي يمثّلهُ الكتابُ المقدس اليوم. مُحاطون بلوحة جِدارية افتراضية تُلقي الأنظار والأضواء على أهم مدينةٍ في العالم حيث لا يزالُ الاهتمامُ التاريخي الإجتماعي السياسي والروحي يتركَّزُ حتى يومنا هذا، أعني بذلك ​مدينة القدس​ كمُفترقِ طُرقٍ مُهمّ في تاريخ البشرية.
تنتهي رحلتُنا داخل متحف الكتاب المقدس هنا في هذا الفاصل الزمني. تَحدثنا عن التاريخ ومع ذلك فنحنُ في مكانٍ حديثٍ للغاية لأن أيَّ شخصٍ يزور هذا المتحف جالسًا على هذا الكرسي كان يتّجِهُ نحو هذه الكاميرا ويتركُ رسالةً إلى الأجيال القادمة تشير إلى التاريخ، مع تحديد اليوم الذي يأتي فيه لزيارة هذا المتحف مع إمكانيّة أن يُعيدَ قراءةَ هذه الرسالة حتى بعد سنوات طويلة.