انطلقت حملة تلقيح ​القوى الأمنية​ والعسكرية وموظفي ​القطاع العام​ في المركز الصحي الجامعي التابع ل​كلية الصحة​ العامة – ​الجامعة اللبنانية​ في الحدث.

وأطلق ​وزير الصحة​ في ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ ​حمد حسن​ الحملة بحضور المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم ورئيس الجامعة اللبنانية ​فؤاد أيوب​.
وبعد جولته على مراكز التلقيح في الجامعة، لفت الوزير حسن إلى أنه لا يمكن لوزارة الصحة أن تسعى الى إعادة الحياة إلا عندما تشمل الحملة الأجهزة الأمنية خصوصًا في هذه المرحلة الصعبة التي يمر بها البلد.
وإذ أكد أن الأجهزة الأمنية جزء من الفئات المستهدفة والمعرضة للخطر بكل قطاعاتها، شدد الوزير حسن على أن الجامعة اللبنانية شريك دائم لوزارة الصحة في الوقوف إلى جانب المواطنين.
وأشار الوزير حسن إلى أن الهدف يبقى رفع المناعة المجتمعية لتتخطى الـ 60 و الـ 70 في المئة بحلول فصل الصيف.
من جهته، شكر اللواء ابراهيم الجامعة اللبنانية على التسهيلات التي قدّمتها لحملة التلقيح ووزارة الصحة على استجابتها لمتطلبات ​الأمن العام​ وأمن الدولة.
بدوره، رحّب أيوب بالمبادرة المميزة من الدولة لإعطاء اللقاح للعاملين في القطاع العام من عسكريين ومدنيين، مشيرًا إلى أن الحملة بدأت اليوم مع الأجهزة الأمنية وستستكمل الإثنين المقبل مع باقي القطاعات العامة.