انقطع التيار الكهربائي عن أكثر من 250 ألف مسكن، وشهدت حركة القطارات بلبلة في شمال فرنسا، بسبب رياح عنيفة ترافق العاصفة "أورور" التي ضربت شمال البلاد ليل الأربعاء الخميس.

ومع حلول العاصفة "أورور"، انقطع التيار الكهربائي عن عشرات الآلاف من المنازل، معظمها في منطقة نورماندي، بحسب ما أفادت شركة إينيديس المشغلة لشبكة توزيع الكهرباء الفرنسية.
وحصلت بلبلة في حركة القطارات في شمال البلاد وعجت مواقع التواصل الاجتماعي بصور أشجار سقطت على الطرقات.
وذكرت الشركة الوطنية للسكك الحديد، "أس أن سي أف"، أنه تم الإبلاغ عن "نحو 100 حادث" على السكك الحديدية مضيفة "طارت أشجار وأغصان وأشياء مختلفة، وسقطت على السكك".
وتم قياس رياح بسرعة 175 كلم/ساعة في فيكامب (سين-ماريتيم)، وبسرعة 143 كلم/ساعة في غرانفيل (مانش)، و134 كلم/ساعة في ايل دو كروا (موربيان)، وبسرعة 109 كلم/ساعة في باريس، بحسب الأرصاد الجوية. ولا تزال الأحوال الجوية مضطربة في شرق فرنسا مع رياح تصل سرعتها إلى 170 كلم/ساعة على تلال فوج.