دعا اتحاد هيئات ​لجان الأهل​ في ​المدارس الخاصة​ في بيان، إلى إلغاء ​الشهادة المتوسطة​ لهذا العام، ووجوب الفصل في ​الامتحانات الرسمية​ بين الشهادة الثانوية والشهادة المتوسطة، واعتبر أن "مبررات إلغاء الشهادة المتوسطة هذه السنة المضطربة والاستثنائية أهم من حجج الابقاء عليها، فالاولوية هي للامتحانات التي تجرى في المدرسة والاهتمام بكافة المواد. اضف الى ذلك ان سلامة الاولاد الصحية والجسدية والنفسية هي الاساس ويجب عدم زيادة الضغط عليهم مع كل المشاكل التي يعيشونها".


وتمنى الاتحاد "البدء بتطبيق المنهج الجديد الذي تعمل عليه ​وزارة التربية​ والنظر الى هذا الملف بعين علمية وبناءة بعيدا من المناكفات السياسية ذات الآثار الهدامة بخاصة وان المنهج الحالي المعتمد منذ 1997 أصبح بعيدا من الواقع، وما يدرسه أولادنا في الجغرافيا والتربية الوطنية لا ينطبق مع واقع لبنان وبتنا نخجل من أولادنا ولا نتمكن من التبرير البتة".

وختم داعيا وزير التربية في حكومة تصريف الأعمال ​عباس الحلبي​ الى "اصدار قرار سريع يقضي بإلغاء امتحانات الشهادة المتوسطة والاكتفاء بالعلامات المدرسية لهذه السنة".