أعلن مدير عام وزارة المهجرين أحمد محمود "اننا دفعنا في مصالحة ​بلدة بريح​ تعويضات لاعادة الاعمار، ونقوم بالاشراف على عملية الاعمار ونقوم ببناء كنيستين تنتهيان في شهر حزيران المقبل".
وفي تصريح تلفزيوني، لفت الى ان الوزاة تعمل على "اعادة استكمال المصالحات في بعض المناطق واستكمال دفع التعويضات".
الا انه أفاد ان "ما يؤخرنا هي الاعتمادات المقدمة من الدولة"، مشيراً الى ان "الدولة تمر بظرف اقتصادي صعب والاعتمادات قليلة".