علمت صحيفة "الجمهورية" أنّ "المطلوب الفار ​فضل شاكر​ يرفض تسليم نفسه إلا بشرط إطلاق سراحه فوراً ليُغادر لبنان، لكنّ مخابرات الجيش تُصرّ على رفض طلبه وعلى أن يسلّم نفسَه ليحاكَم كغيره. وبعد الرصد والمتابعة، أوقفت مخابرات الجيش المطلوب اللبناني خالد ر. م. قرب مخيّم المية ومية، وهو إسلامي متشدّد ومطلوب في قضايا أمنية وإرهابية عدة".
وشددت مصادر أمنيّة مطّلعة لـ"الجمهورية" على أنّ "الموقوف يُعدّ صيداً ثميناً لمخابرات الجيش بسبب المعلومات القيّمة التي يملكها"، مشيرة إلى أنّ "المخابرات أوقفت أيضاً الفلسطيني بلال. ب. م. في محيط عين الحلوة وهو متهم بالقتال ضدّ الجيش والانتماء الى مجموعات أصولية متشدِّدة".