عرضت شركتا "أوبر" و"هيلوكبتر بيل" ​طائرة​ ثورية في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية المقام في ولاية نيفادا بين 9- 12 كانون الثاني (يناير) الجاري، ويقول مبتكرو الطائرة إنها تحل مشكلة الازدحام المروري الخانق في المدن، لا سيما تلك التي تحدث فيها اختناقات بسبب سيارات شركة "أوبر"، وفق ما أورد موقع "مشابل" الأميركي التقني.

وهذا "التاكسي الطائر" ليس الأول من نوعه، إذ دخلت ​مدينة دبي​ الإماراتية عام 2017 هذا المضمار بالتعاون مع شركة فولوكوبتر الألمانية المتخصصة في الطائرات بدون طيار، فأجرت تجربة على أول تاكسي بلا طيار، لكن ما يميز هذه الطائرة الأميركية أنها بلا أجنحة، أو مراوح مثل بقية الطائرات الأخرى.

وتستوعب هذه الطائرة أربعة أشخاص في رحلة بين نقطتين ثابتتين مثل المسافة بين مرآب ​سيارة​ ومطار، وعلى الرغم من أنه بوسع طيار أن يقودها، إلا أن التاكسي الطائر قادر على العمل ذاتيا.

وهي أول طائرة من نوعها تقدم في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية، ووجودها يؤكد تطبيق فكرة شركة "أوبر" القائمة على التاكسي الطائر، وكانت مجرد حبر على ورق قبل عام فقط. ومن المتوقع أن تدخل هذه الطائرة إلى حيز الخدمة في عام 2020.