أفاد مراسل "​النشرة​" في ​سوريا​ بأنه "وصل عدد من الحافلات التي تقل مئات النازحين العائدين من ​لبنان​ عبر معابر ​جديدة يابوس​ والزمراني و​الدبوسية​ الحدودية إلى قراهم وبلداتهم التي حررها ​الجيش السوري​ من المسلحين".
وكانت ​الدولة السورية​ قد انهت الترتيبات لاستقبالهم وتواجدت فرق طبية من مديرية صحة حمص وقامت بتقديم الخدمات الصحية اللازمة للمهجرين العائدين عبر معبر الدبوسية وامنت فرقا طبيا اخرى ايضا للقادمين عبر المعبرين الاخرين في ​ريف دمشق​ ومنطقة ​القلمون​ الغربي.
وعاد يوم الخميس الفائت مئات المهجرين السوريين الى قراهم وبلداتهم التي حررها الجيش وخرجوا منها هربا من الارهابيين وعبر العائدون عن سعادتهم بالعودة الى منازلهم وشكروا الجيش السوري والدولة التي وفرت لهم سبل العودة وامنت لهم ذلك.
من جهته اكد مصدر امني سوري لـ"النشرة" ان "وفود المهجرين العائدين الى سوريا ستستمر بالعودة بحيث تعمل السلطات السورية على تسوية اوضاع الاف الاشخاص الذين سجلوا اسمائهم للعودة الى سوريا"، موضحا ان"مرسوم العفو الاخير عن الفارين والمطلوبين للاحتياط وتوقف المعارك ساهم كثيرا في تشجيع ​الشباب​ للعودة الى بلدهم".