دان ​الحزب السوري القومي الاجتماعي​ قرار ​الحكومة البريطانية​ بإدراج ما أسماه "​الجناح​ السياسي" ل​حزب الله​ على لائحة المنظمات ​الارهاب​ية، معتبرا أن "هذا القرار، إنما يدرج ​بريطانيا​ نفسها على قائمة الدول التي تمارس الارهاب المنظم ضد الدول والشعوب الحرة، بقرينة اصدارها "​وعد بلفور​" المشؤوم 1917وسجلها الأسود الحافل بالجرائم خلال فترة احتلالها لأجزاء واسعة من بلادنا و​العالم العربي​".


وأكد الحزب السوري القومي الاجتماعي، أن "تطابق القرار البريطاني مع قرارات أميركية مماثلة، لا يفت من عضد ​المقاومة​ ولا يؤثر على مكامن قوتها، بل يكشف التزام اصحاب هذه القرارات المدانة بالوقوف في جبهة واحدة مع العدو الصهيوني العنصري الذي يغتصب ارض ​فلسطين​ ويمارس القتل والارهاب ضد الفلسطينيين، وينتهك سيادة ​لبنان​ ويحتل أجزاءً من الأرض اللبنانية".