أكد ​السفير السوري​ في ​لبنان​ ​علي عبد الكريم علي​ ان "هناك تسهيل بكل معنى التسهيل لعودة النازح السوري الى بلاده من الجانب السوري"، مشيراً الى أن "الذين عليهم ملفات أمنية في لبنان أعدادهم ليست كبيرة".
وفي حديث تلفزيوني له، أوضح عبد الكريم علي أن "دعم اللاجىء في ​سوريا​ يكون عشرة أضعاف كقيمة ومردود على الأرض من الدعم في بلاد اللجوء"، معتبراً أن "كرامة السوريين تتأمّن بدعمهم وبالدفع لهم من داخل سوريا"، مشيراً الى ان "الخمسين ​دولار​ في سوريا هي أكبر من الف دولار يتقاضاها النازح في لبنان".
ولفت الى أن "النازح يسكن في جو مدمر في لبنان، خصوصا في المخيمات".
وأشار الى ان "نسبة كبيرة من الذين كانوا محكومين بالخدمة الإحتياطية تم اعفائهم ومن ثم عادوا بأعداد قليلة"، مشيراً الى ان "السوري عند عودته يعطى فترة داخل البلاد فلا يقتاد مباشرة من الحدود الى الخدمة".