أقيم في مدرسة ​القوات​ الخاصة - حامات، حفل تخريج وتوزيع شهادات على عسكريين من وحدات القوات الخاصة، بعد أن تابعوا بنجاح دورة "تفجيرات متقدمة" ودورة على البرنامج الإنقاذي TCCC.
وحضر الحفل قائد المدرسة العميد الركن فادي مخول ممثلاً قائد ​الجيش​ ​العماد جوزيف عون​ وعدد من الضباط، بالإضافة إلى فريق تدريب أميركي وممثلين عن مصرف فرنسبنك وجمعية Roads for life و​الصليب الأحمر​ إلى جانب عدد من المدعوين.
وقد ألقى العميد الركن مخول كلمة في المناسبة أكد فيها أنه "تفرض مهمّات القوات الخاصة، خصوصاً تلك التي تتعلق بمواجهة ​الارهاب​، أن تكون عناصرها في أعلى مستوى من اللياقة البدنية والاحتراف التقني إلى جانب الوعي الفكري والمعنوي؛ إذ إن تنفيذ هذه المهمات، يتطلب من الفرد إمكانات و​مهارات​ استثنائية في ظروف نفسية وطبيعية صعبة، غالباً ما يضاف إليها، عامل مواجهة عدو يمتلك أسلحة وتكنولوجيا متطورة. ولا شك في أن ما تلقيتموه من معارف ومهارات، يعتبر المدماك الأساسي، لبناءٍ لا يكتمل إلاّ بمزيد من الجهد والمثابرة، والاستفادة من كلّ تطور في مجال اختصاصكم".
وفي الختام، شارك المتخرّجون في تنفيذ تمرين تكتي تخلَّلتْه رمايات بالذخيرة الحيّة.