أعلن ​الأزهر​، في بيان، أن "شيخ الأزهر ​أحمد الطيب​ عبر عن شعوره بالحزن تجاه حريق ​كاتدرائية نوتردام​ في ​باريس​، هذه التحفة ​المعمارية​ التاريخية، قلوبنا مع إخواننا في فرنسا‬، لهم منا كل الدعم".
وكان المتحدث باسم إدارة إطفاء ​الحرائق​ الفرنسية قد أعلن أن "حريقا اندلع في كاتدرائية نوتردام بوسط العاصمة الفرنسية باريس وعملية كبرى لإطفاء الحريق جارية"، فيما تم الإعلان عن انقاذ وحفظ البنية الأساسية للكاتدرائية و إخلاء القاطنين في محيط كاتدرائية نوتردام خشية من انهيارها.
ويعود تاريخ تأسيس الكاتدرائية إلى العصور الوسطى، فيما تستقطب نحو 13 مليون زائر. وتقع الكاتدرائية على ضفاف ​نهر السين​ حيث يبلغ طولها 128 متراً فيما يبلغ عرضها 48 متراً، وتتألف من برجين وفيها 10 أجراس.