كشفت صحيفة "​كوميرسانت​" الروسية عن "قيام وفد أميركي برئاسة مستشارة الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ لشؤون ​روسيا​، عضو مجلس الأمن القومي الأمريكي، فيونا هيل، بزيارة سرية إلى ​موسكو​".

وأشارت "كوميرسانت" الى أنه "التقت فيونا هيل والوفد المرافق لها خلال الزيارة بممثلي مجلس الأمن و​وزارة الخارجية​ في روسيا"، لافتةً الى أن "المحادثات تركزت على إمكانيات زيادة التعاون بين روسيا و​الولايات المتحدة​ في مجال الأمن، وكذلك القضايا المدرجة على جدول الأعمال الدولي".
وأكدت أن "هذه ليست الزيارة الأولى التي تقوم بها هيل لروسيا كمستشارة للرئيس الأميركي، لكن زياراتها السابقة، مثل الزيارة الحالية، لم يتم الإعلان عنها مسبقا، بناء على إصرار الجانب الأميركي".
وكانت أعلنت الخدمة الصحفية ل​مجلس الأمن الروسي​ أنه "تم إجراء مشاورات بناءة في موسكو بين ممثلين عن مجلس الأمن الروسي ومجلس الأمن القومي الأميركي".