شدد وزير ​الصناعة​ ​وائل أبو فاعور​ على "ضرورة إيجاد حلول لتخفيف أعباء فواتير ​المياه​ المستوجب دفعها من قبل العديد من البلديات التي لم تستفد بأي شكل من الأشكال من هذه المياه".
وخلال لقاء حول مشروع مياه عين الزرقاء، شكر كلا من مجلس الإنماء والاعمار و دولة كويت التي ساعدت في تمويل هذا المشروع و أهالي و بلدية بعلول الذين ساعدوا في تمرير شبكات المياه داخل أراضيهم و انطلاقة هذا المشروع، مشيراً إلى أنه "لعل المياه تصل إلى القرى قبل فصل الصيف كما شكر ​مجلس الجنوب​ الذي ساهم في هذا المشروع آملا باللقاء قريبا" على مورد لماء زلال.
ودعا المتعهدين الى الاسراع بتنفيذ المشروع واجاب على عدد من مداخلات وهواجس البلديات واعدا بمتابعة الامر كي يبصر النور بعد طول انتظار.
بدوره، ركز عضو كتلة "المستقبل" النائب ​محمد القرعاوي​ على أهمية التعاون مع ابو فاعور والحزب "التقدمي الاشتراكي" للوصول إلى حل مشكلة المياه في المنطقة من خلال الخطط التي وضعت وحل مشكلة ​تلوث نهر الليطاني​، شاكراً وزير الصناعة على الجهود التي بذلها في هذا المجال، من خلال الزام المعامل و​المصانع​ على تركيب محطات تكرير للوصول الى صفر تلوث صناعي.
ولفت القرعاوي إلى حرص رئيس ​الحكومة​ ​سعد الحريري​ على انماء ​البقاع​ وعلى انجاز هذا المشروع الانمائي الذي يلبي حاجات هذه القرى من ​مياه الشرب​.