تابع بطريرك انطاكيا وسائر المشرق للروم الارثوذكس ​يوحنا العاشر يازجي​ زيارته الراعوية لابرشية عكار وتوابعها للروم الارثوذكس بقسمها اللبناني فزار، برفقة راعي الابرشية ​المتروبوليت باسيليوس منصور​ والوفد المرافق للبطريرك وكهنة الرعايا، المعهد المهني الأرثوذكسي العالي في ​الشيخ طابا​ حيث كان في استقبالهم النائب السابق نضال طعمة، عضو الهيئة الشرعية في ​المجلس الاسلامي العلوي​ الشيخ حسن حامد، رئيس بلدية الشيخ طابا روجيه ديب، رئيس دائرة ​التعليم المهني والتقني​ في عكار ورد الورد، مدير المعهد المهندس جورج خليل واساتذة وطلاب.

وبعد جولة في اقسام المعهد، كان لقاء جامع في قاعة ​عصام فارس​ في حرم المدرسة الوطنية الارثوذكسية.
وفي كلمة له للمناسبة أثنى البطريرك يازجي على "الجهود المبذولة للمطران منصور في سبيل نهضة الابرشية"، مشيرا الى ان "جميعنا، مسلمين ومسيحيين، تربينا على المحبة والعيش المشترك ونشأنا لنكون ابناء صالحين". داعياً الى "التركيز على موضوع التربية والتنشئة والثقافة وكل ما يتعلق بالصلاح".
وجرى تقديم هدايا تذكارية الى البطريرك يازجي والمطران منصور، وقدم البطريرك لى مدير المعهد ايقونة ​السيدة العذراء​.
ثم قطع قالب حلوى على شرف الزيارة.
وكان يازجي ومنصور زارا مركز القديس بولس للخدمات الشاملة التابع لأبرشية عكار الارثوذكسية في الشيخ طابا حيث كان في استقبالهم رئيس المركز الدكتور جوزف رشكيدي واداريون واطباء وعاملون.
وقدم الرشكيدي شرحا عن اقسام المركز والخدمات التي يقدمها على الصعيدين الصحي والانساني.

وأثنى البطريرك على عمل المركز، شاكرا الجميع على "جهودهم وتعبهم"، وشكر للمطران منصور "متابعته وما يحققه من انجازات على مختلف الصعد".