أعرب وزير الخارجية الروسي ​سيرغي لافروف​ عن أمله "في تجسيد ما تم الاتفاق عليه بين الرئيسين الروسي ​فلاديمير بوتين​ والاميركي ​دونالد ترامب​ في ​هلسنكي​ وبناء تعاون طبيعي"، مشدداً على أنه "من مصلحتنا إنعاش الحوار مع ​واشنطن​ بخصوص السيطرة على نشر ​السلاح​".
وفي مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأميركي ​مايك بومبيو​، أوضح لافروف أن "مناقشاتنا كانت مواصلة للقضايا التي أثيرت سابقا في محادثة بوتين وترامب والتي دامت ساعة ونصفا"، لافتاً الى أن "​روسيا​ تهتم بتطبيع العلاقات مع الجانب الأميركي ولكن يجب أن يقوم الحوار على مصالح الجانبين".
وأوضح أن "مجموعة العمل الروسية الأميركية ل​مكافحة الإرهاب​ خطوة جيدة ولكنها غير كافية"، مشيراً الى "أنني ناقشت مع وزير الخارجية الأميركي العلاقات الثنائية والقضايا الدولية الأكثر إلحاحا".
ولفت الى "أنني ناقشت مع بومبيو عددا من القضايا من بينهما وضع ملف ​النووي الإيراني​، ونعتقد أن بعض الاتفاقات يمكن التوصل إليها بدعم من روسيا".