أطلقت رئيسة كتلة "المستقبل" النيابية النائبة ​بهية الحريري​ "منتدى الثقافة و​السياحة​ " ل​مدينة صيدا​ الذي نظمته "​مؤسسة الحريري​ للتنمية البشرية المستدامة" في ​خان الافرنج​، بهدف تقييم ومتابعة ما تم إنجازه خلال ​شهر رمضان​ المبارك ووضع خطة عمل ثقافية وسياحية للمدينة خلال الأشهر المقبلة، وذلك بمشاركة رئيس ​بلدية صيدا​ المهندس ​محمد السعودي​، وحضور الشركاء الذين ساهموا في إنجاح فعاليات "صيدا مدينة رمضانية".
وأعلنت الحريري أن هذا المنتدى هو "الحلقة الأولى من منتدى الحوار الدائم لمدينة صيدا، وان المدينة ستشهد في الأيام والأسابيع المقبلة منتديات متخصصة في كافة المجالات، وسيكون لشابات وشباب صيدا منتدى خاص لمناقشة الموازنة العامة".
ولفتت الى "أننا نلتقي اليوم لنعبر عن كل الشكر والتقدير لكل من ساهم في إحياء فعاليات شهر رمضان المبارك، الذي أرادته صيدا وجوارها شهرا للأخوة والمحبة والخير والتلاقي مع كل لبنان، هذا الإنجاز الكبير الذي كان محل تقدير من كل أهالي صيدا والجوار، وكل من زار صيدا من اللبنانيين ومن الدبلوماسيين والإداريين. وإن الأمانة تقتضي بأن نذكر كل من ساهم أفرادا ومؤسسات وبلديات واتحاد بلديات وهيئات إقتصادية ومانحين وشبابا وفنانين ومبدعين، وكل المحال التجارية والمقاهي والمطاعم التي تحملت عناء العمل ليل نهار لتكون صيدا نموذجا للوحدة الوطنية وإرادة الخير والعطاء، ولتفتح قلبها وذراعيها لكل اللبنانيين وكل أصدقاء وأشقاء لبنان وكل أهالي صيدا الذين ملأوا الشوارع والساحات واستضافوا أصدقاءهم من كل لبنان".