هدد الرئيس الصيني ​شي جينبينغ​، بـ"طحن عظام وتحطيم أجساد" من يحاولون تقسيم بلاده، وسط احتجاجات مستمرة منذ أربعة أشهر ضد بكين في إقليم هونغ كونغ.
وخلال زيارته إلى نيبال، شدد على ان "أي شخص يحاول فصل أي منطقة عن الصين سيهلك، وسيتم تحطيم أجسادهم وطحن عظامهم لتصبح مسحوقا".
وأكد ان "أي قوى خارجية تدعم تقسيم الصين لا يمكن للشعب الصيني إلا أن يراها واهمة”، بحسب بيان وزارة الخارجية الصينية".