أثار عضو كتلة التنمية والتحرير النائب ​علي بزي​ مع نائبة رئيس الحكومة وزيرة الدفاع والخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال ​زينة عكر​ ووزير الصناعة ​عماد حب الله​، أزمة الاسمنت " الترابة" في لبنان في ضوء معاناة المواطنين ازاء شح المخزون والانتاج وارتفاع سعر الطن في السوق السوداء من 300 ألف ليرة لبنانية الى 3 ملايين ليرة لبنانية.


وأشار بزي الى انه "يبدو ان الجواب الايجابي، ينتظر أن يصدر قريبا عن رئيس حكومة تصريف الاعمال ​حسان دياب​ الذي توافرت لديه كل المعطيات من اللجنة التشاركية والرامية الى اعطاء اذن اداري بـ 6 شهور لفتح المقالع والسماح لوزارة الصناعة بتحديد الأسعار المنطقية منعا للاحتكار.