أشار الرئيس المصري ​عبد الفتاح السيسي​، إلى أن خطر المجاعة يهدد عددا من الدول الإفريقية، لافتا إلى أن قمة المناخ تنعقد في ظروف بالغة الدقة.


وشدد السيسي على أن "تأسيس نظم غذائية مستدامة تحقق ​الأمن الغذائي​ لمجتمعاتنا، مسألة تأتي على رأس أولوياتنا جميعا، خاصة في ظل تفاقم ظاهرة المناخ وما تسببه من ارتفاع معدلات الحرارة وندرة في ​المياه​ وتدهور جودة التربة وتصحر مساحات هائلة من الأراضي الزراعية".

ولفت إلى أن "هذا له تبعات اقتصادية كبيرة على الأمن الغذائي" مشيرا إلى أن "خطر المجاعة بات يهدد الكثير من دول العالم خاصة في ​إفريقيا​ وهذا يتطلب إيجاد حلول سريعة وفعالة لإنقاذ مئات الملايين من البشر غالبيتهم من النساء و​الأطفال​".