أعلنت وزارة الخزانة الأميركية، عن عقوبات جديدة على كوريا الشمالية، وتستهدف تلك العقوبات فردًا واحدًا و3 كيانات.


كما أصدرت وزارة الخزانة الأميركية، رخصة جديدة لشركة شيفرون للطاقة للعمل في فنزويلا، وستسمح الرخصة الجديدة لشيفرون بمواصلة أعمالها في فنزويلا حتى تشرين الثاني المقبل.

وأمس استخدمت الصين و​روسيا​ كما كان متوقعاً ​حق النقض​ في مجلس الأمن ضدّ مشروع قرار أميركي لتشديد العقوبات على ​كوريا الشمالية​ بعد اختبارها صواريخ بالستية.

وصوّت بقية أعضاء المجلس (13 عضواً) لصالح المشروع الذي نصّ على تخفيض واردات بيونغ يانغ من النفط الخام والمكرّر. وأعرب العديد من حلفاء واشنطن عن أسفهم وراء الكواليس لإصرارها على إجراء تصويت مع علمها بأنّ الصين وروسيا ستستخدمان الفيتو ضدّ مشروع القرار.