جدد الوزير والنائب السابق ​طلال المرعبي​ دعوة كل الافرقاء الى "تسهيل ولادة الحكومة والعمل جميعا لانقاذ البلاد من اجل وضع حد للتدهور الاقتصادي ومعالجة المشاكل العالقة". وقال: "آن الاوان لاعلان التشكيلة الحكومية، والمواطنون ينتظرون ولادتها بأقصى سرعة"، مضيفا "فليسمح لنا الجميع، ​تشكيل الحكومة​ مناط به رئيس الحكومة بالتشاور مع ​رئيس الجمهورية​، وجهود رئيس الحكومة واضحة فعلى الجميع الرجوع الى الدستور".
واضاف خلال استقباله وفودا في دارته في بلدة عيون الغزلان عكار، "عجيب امر البعض نسمع كلامهم ودعواتهم للتسهيل ويشكون من الواقع الاقتصادي ويحذرون منه بينما عندما يحين وقت الجد،لا هم لديهم الا تحقيق المكاسب والمواقع ويتناحرون على الحقائب اننا نسأل هل الوزارة هي ملك فلان او الحزب الفلاني او جهة معينة، الوزارات هي لكل المواطنين".
واستغرب المرعبي "هذا الجو السائد لدى البعض كيف لنا ان نبني وننهض وننقذ الوطن في ظل هذه الذهنية في التعاطي السياسي".