أكد الرئيس الفرنسي ​إيمانويل ماكرون​ أن "​الإتحاد الأوروبي​ يرفض بقاء ​أوروبا​ رهينة البريكست مع ​بريطانيا​".
وخلال مؤتمر صحفي في مقر ​المفوضية الأوروبية​ في العاصمة البلجيكية ​بروكسيل​، لفت الرئيس الفرنسي إلى أن "البريكست ليست مفاوضات تقنية بل عبرة سياسية والخروج من دون اتفاق يؤدي إلى باب مسدود".
وكان رئيس ​المجلس الأوروبي​ ​دونالد توسك​ قد أكد أن "​الاتحاد الاوروبي​ وافق على إعطاء مهلة لبريطانيا حتى 22 أيار بدلا من 29 أيار للخروج من الاتحاد اذا وافق مجلس العموم على الاتفاق الأسبوع المقبل".