اعتقل جهاز "​الشاباك​" الإسرائيلي 4 فلسطينيين قال إنهم ينتمون لخلية تابعة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بتهمة تنفيذ عملية تفجير في منطقة عين بونين غرب ​رام الله​ أدت إلى مقتل مستوطنة.
وأشار جهاز ​الأمن الداخلي​ الإسرائيلي "الشاباك" في بيان إلى أن المعتقلين الثلاثة هم سامر مينا سليم عربيد (44 عاما) من سكان مدينة رام الله، وقاسم عبد الكريم راجح شبلي (25 عاما) من قرية كوبر بمحافظة رام الله، ويزن حسين حسني مجماس (25 عاما) من رام الله أيضا، إضافة إلى نزام سامي يوسف أولد محمد (21 عاما) من سكان بير زيت. وأضاف أن عربيد كان قائدا للخلية.
واتهم "الشاباك" المعتقلين بزرع ​عبوة ناسفة​ يوم 23 آب 2019 في عين بونين قرب مستوطنة "دوليف" (المقامة على أراضي قرية الجانية الفلسطينية غربي مدينة رام الله)، ما أدى إلى مقتل الإسرائيلية رينا شنيرب وإصابة والدها وشقيقها.
وأضاف أن عناصر "الخلية" خططوا لتنفيذ عمليات أخرى، بما فيها عمليات ​إطلاق نار​ و​عملية خطف​، مشيرا إلى أن عربيد وشبلي ومجماس أسرى محررون واعتقلوا لعدة مرات في فترات سابقة.