أشار نائب رئيس بلدية ​مزرعة يشوع​ شاكر الحكيم عبر "النشرة" إلى أن ​البلدية​ ستستقدم جرافات محملة بالاتربة لترميها على منطقة الحريق على أطراف الحرج حيث هناك مواد قابلة لاعادة الاشتعال وخصوصا في ظل التخوف من تجدد ​الحرائق​ اذا ما زادت سرعة الهواء".
وأكد أن "الطوافات ترمي ​المياه​ في الاحراج لان ​الدفاع المدني​ لا يمكن أن يصل إلى هناك".