تم توقيع اتفاقية تمويل بقيمة 20 مليون يورو بين ​الوكالة الفرنسية للتنمية​ و​اللجنة الدولية للصليب الاحمر​ في إطار الشراكة لتعزيز القدرة على الحصول على الرعاية الصحية في ​مستشفى​ بيروت الجامعي.

واوضحت المستشفى في بيان لها، أن "رئيس بعثة ​اللجنة الدولية للصليب الأحمر​ في ​لبنان​ كريستوف مارتان وسفير فرنسا في لبنان ​برونو فوشيه​ ومدير الوكالة الفرنسية للتنمية في لبنان أوليفييه راي، وقعوا على اتفاقية تمويل لمنحة قدرها 20 مليون يورو. وهذا التمويل سيضمن استمرارية الشراكة التي دعمت منذ عام 2016 قدرة أكثر من 13000 مريض من جميع الجنسيات للحصول على الرعاية. وفي موازاة ذلك، تم تنفيذ 26 مشروع تجديد، ما يعزز جودة الرعاية داخل المستشفى ويحسن ظروف العمل للطاقم المعالج".
وأشارت الى أن " الوكالة الفرنسية تتمم من خلال خبرتها في مجال التطوير، الشراكة القائمة بين اللجنة الدولية ومستشفىبيروت الجامعي، وبالتالي ستشكل شراكة ثلاثية تعزز الطموح طويل الأمد المتمثل في التأثير على كل ​المستشفيات​ العامة في لبنان".
وقد أثنى مدير مستشفى بيروت الجامعي الدكتور فراس أبيض على هذه الاتفاقية، مؤكداً ان "شراكتنا مع اللجنة الدولية تتيح لنا مساعدة المرضى الأكثر هشاشة، وفي الوقت نفسه تطوير المؤسسة المحلية. هكذا نكون أكثر مرونة وأكثر ديمومة أيضا".